[ لا تكن ملاكًا ]

ليس من الطبيعي أن تكون ملاكًا..

ولا من المنطقي أن تدعو الآخرين لأن يكونوا كالملائكة في كل شيء !

الملاك ملاكٌ لأنه يتعامل مع ملائكة مثله، لا يتعدون على حقوق الآخرين ولا يعتدون عليهم ولا يعادونهم، أما نحن فبشرٌ لا تنفعنا الملائكية، عالمنا ليس يوتوبيا، ولن يتحلى الجميع بالفضائل الأفلاطونية أبدًا.

كن إنسانًا صالحًا ولكن لا تحاول أن تكون ملاكًا …

أن تكون الملاك الوحيد بين الناس أي أن تتخلى عن كل ما تستحقه كإنسان، أن تكف عن التحايل، أن تعفو عن كل شيء، أن تتجاهل دائمًا.

كيف ستأخذ حقك من إنسانٍ آخر وأنتَ معجون من السماح لكل شيء بأن يكون كما شاء حتى على حساب نفسك ؟ لو لم يكن من طبيعتنا الاتزان بين كل نقيضين لما نشأنا على فكرة الشياطين والملائكة، ولما وجد على الأرض خير وشر.

إن المطلق في أحدهما – الخير أو الشر – لخيبة؛ فالشر المطلق يحولك إلى ظالم، والخير المطلق يحولك إلى غبي، نظرًا لأنك لم تُفطَر على خيرٍ مطلق، فالسعي إلى هذه المثالية منافٍ تمامًا للطبيعة.

كن إنسانًا صالحًا ولا تسعى لأن تكون ملاكًا أبدًا !

فكرتان اثنتان على ”[ لا تكن ملاكًا ]

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s