[ كشّر وقهقِه ]

     كثيرًا ما تنتابنا مشاعر ولا نستطيع إخفاءها، وقد نرى البعض في ابتهاج دائم على الرغم مما يخالجهم ونتعجب من ذلك، إن ملامحنا إن لم تعبر عن شيء -أي تعابيرنا المحايدة- تعطي صورة سلبية عن مكنوننا، وتكون وسيلة لتسهيل وقوعنا في الطاقة السلبية، كلما اعتدنا على رؤية اللاتعبير مهدنا الطريق للبؤس أو الضجر أو الحزن، لكننا في الوقت ذاته كنا -كمتبلدين- أقرب من الحزين إلى السعادة برأيي.

     في أحد الأيام قيل لي أني دائمًا ما أبدو بائسة، مقطبة الجبين، هذا ما ظن أحدهم أنه يراه كل يوم، ولكن الحقيقة هي أني كنت غالبا ما لا أظهر إلا بتعبير اللاتعبير -كما أحب تسميته- حيث يتساوى حاجباي ويستقيم خط شفتيَّ ويخلو وجهي من التجاعيد الضاحكة والباكية، وقد أكون عندها سعيدة وأحسبني أظهر ابتسامتي ولكنها لا تظهر.

     قررت عندها أن أتقمص في اليوم التالي “حالتي الحقيقية”، أعني أن أظهر حقيقة مشاعري على وجهي، فأبالغ -إن كان ذلك يعني المبالغة- في رد فعلي التعبيري.

     استيقظت، متفائلة -ككل يوم- بيوم جميل، لكن الفرق هذه المرة هو أني عندما نظرت إلى المرآة لأرى وجهي وجدته على الرغم من كونه غير متشائم إلا أنه غير متفائل أيضًا، فابتسمت، ابتسمت ابتسامة لائقة، وحرصت على ألا تزول، فصرت بشكل لا إرادي عندما أنظر إلى ما أحب أبتسم ابتسامة أكبر، وانعكس ذلك على الآخرين حيث صار من السهل عليهم الحديث معي عن أي شيء.

     وأحيانًا أمر بيوم روتيني لا سوء فيه إلا الروتين نفسه ولا حسن فيه غير أنه ليس سيئًا ! وأكون عندها بحاجة لأن أفرغ طاقتي في شيء ككتابة -على سبيل المثال- نص حزين، فأتقمص الحزن على الرغم من الراحة لأستحضر فكرة تلهمني.

     تمثيل الشيء قبل حدوثه ليقع، قد يكون أحيانًا فكرة سليمة، افتعل ما ليس حقيقيًّا حتى وإن كنتَ لا تشعر بعكسه، وإن كانت مشاعرك مستقرة إلى درجة التجرد من التصنيف، عندها فكر فيما تود أن تشعر به وجرب أن تتقمصه.

     برأيي أن أفضل حال لتحديد المشاعر أو للتظاهر بالمشاعر حتى تقع هو حال اللاشيء، حال التبلد، فهو طور مناسب لتبديله إلى حال تختاره بنفسك وتحول إليه باطنك وكل ما حولك، وبرأيي أن المقدرة على تبديل مشاعرك متى ما أردت تجعل منك شخصًا مرنًا، ذا ذكاء عاطفي، قادرًا على التحكم بمشاعرك ومزاجك والخروج من أسوأ طاقاتك إلى أحسنها.

     “كشّر وقهقه” بيدك حالُك.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: