[ أنا هنا ]

مرحبا.. منذ ذلك اليوم وحتى الساعة وفكرتك لا تنفك عن التردد على ذهني، أعني، عندما قلت لي بأننا أقوياء بين الناس وخاصة المقربين منا، أقوياء ونخفي ضعفنا لنحميهم من علامات انكسارنا. صحيح، ولكن… ألم تمر بك ليالٍ شعرت فيها بأنك في جوهرك محطم وهش وفارغ لا يملؤك سوى الركام والرماد، وتود لو أن أحدهم يشعرمتابعة القراءة “[ أنا هنا ]”

[ رسالة من جدتي ]

” بعد كتابك الأول كبُرت مسؤوليتك، أصبح من اللازم أن تحرصي على اختيار ما تكتبين في كتابك القادم، اكتبيه بتأنٍّ، خذي ما شئت من وقت في مراجعة أفكارك ومفرداتك، الكتابة مثل بناء المنزل، تبدأ بالحفر، ثم بوضع الأعمدة والأساس، ثم بوضع الطوب، ثم ببناء حائط كامل، وهكذا حتى يكتمل المنزل، يحتاج إلى التأني والدقة والصبر،متابعة القراءة “[ رسالة من جدتي ]”

[ فليقع ميعادنا ]

صباحُ الخير على عينيكَ كيفما كانتا، مغمضتان، غارقتان في نومٍ عميقٍ، أو مجهدتان، ضائعتان بين الورق. يا صديق قلبي وشريك عمري وتوأم روحي، ما بال ميعادنا كلما تجدد بعُد، ودّ لو بقيَ منسيًّا علّه يقع. إني أكتب لكَ بيدين ترتعشان، النوم ما زال يهجرني يا قطعة مني، يغضب من أخفت الأصوات فيهجرني، لا أذكر أنيمتابعة القراءة “[ فليقع ميعادنا ]”

[ كتاب| مختارات من رسائل جبران ]

الطبعة : الأولى المؤلف : د. جميل جبر وَسامي ج. الخوري دار النشر : دار الجيل التقييم : **** جبران خليل جبران، أو كما يناديه الغرب ( خليل جبران ) ، الشاب الذي آمن بشاعريته وصنع لنفسه وللأدب العربي كيانًا في الغرب قبل الشرق . بين صفحات هذا الكتاب الصغير، رسائلٌ حميمية من وإلى جبران،متابعة القراءة “[ كتاب| مختارات من رسائل جبران ]”